المهرجان الوطني للهندسة المعمارية يحل ضيفا على مدينة الحسيمة في رابع أيامه

الحسيمة، 17 يناير 2020

المهرجان الوطني للهندسة المعمارية يحل ضيفا على مدينة الحسيمة في رابع أيامه

لليوم الرابع على التوالي، تواصلت فعاليات النسخة الثالثة للمهرجان الوطني للهندسة المعمارية بحلوله ضيفا على مدينة الحسيمة، والتي كانت على موعد مع يوم حافل بالأنشطة ذات البعد العلمي والثقافي، حيث نظمت الندوة العلمية بدار الثقافة، نوقش من خلالها موضوع: صيانة الموروث المعماري للمنطقة وتثمين التراث الكولونيالي بمدينة الحسيمة، و الرامي إلى التعريف والتحسيس بالموروث المعماري لهذه المدينة مع اقتراح حلول من أجل صيانته و إدماجه على المستوى الاقتصادي و الاجتماعي.

عرفت هذه الأنشطة حضور السيد العامل والكاتب العام لقطاع إعداد التراب الوطني و التعمير ورئيس الهيئة الوطنية للمهندسين المعماريين وعدد من الشخصيات المحلية وكذا بعض مسؤولي الوزارة، و الذين تفضلوا بتقديم الهدايا للأطفال المشاركين بورش الرسم المؤطر من طرف طلبة المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية.